الرئيسية / المقالات / ( ألبــــل) بقلم : أحمد إبراهيم خلوفه طياش المباركي

( ألبــــل) بقلم : أحمد إبراهيم خلوفه طياش المباركي


البل عطايا الله..ومالكها أمير
يرعى ويسقيها… ويحلبها بلاش

البل يعشقها الغني قبل الفقير
والي كرها يوم ماكن يوم عاش

البل لها أوصاف يجهلها الكثير
منها دياة النفس وتغني بدفع كاش

البل لها عِزَّه وبخصوص البعير
مايقبل الذِّله ولايداني الهواش

يحقد ولاينسى ولو أمسى ضرير
يقتص من خصمه ولوهو بالفراش

ويازين شوفتها وهي حول الغدير
وسط روضة خضرا مثل لون القماش

تطربك حنَّتها إذا جت من عِصير
والاَّ على المروى وهي حوله عطاش

ويازين حلبتها وهي تزفر زفير
حين القدح يملى ومنه الرغو طاش

حليبها يسوى المشارب والعصير
ولو برد أحلى ولذ من السلاش

الرب سخرها… بيد طفلٍ صغير
ألبانها تشفي العظام من الهشاش

وبلحمها الصحه مع الشحم الكثير
وحليبها يظهر من البطن الغشاش

في خلقها آيه.. وقايلها القدير
تدرك هطول الماء ولو ينزل رشاش

منها الوبر يدفي وفي الجو المطير
وخيامها أدفى وأفضل من عشاش

أخفافها ماتغوص على الرمل الكثير
ولايهمها الممشا على حجار الحراش

سفينة الصحراء إذا طال المسير
في دَرَّها السُّقيا.. وباللحم المعاش

أحمد إبراهيم خلوفه طياش المباركي
السبت الموافق /
١٤٤٢/١١/٢هـ

عن mohammed1988

شاهد أيضاً

مشاريع الحج الموسمية وأطياف التكافل الاجتماعي بقلم :خلف بن هوصان العتيبي

بعد النجاح الملحوظ الذي حققته جمعية البر بجدة في مشاريع رمضان الموسمية التي شملت: (إفطار …